التخطي إلى المحتوى

هل يؤلم وماذا عن اعراض وعلامات الإصابة بسرطان الثدي؟، هل هناك أنواع لسرطان الثدي؟، وكيفية تشخيص ؟ وطرق ومدة العلاج، أسئلة عدة تتعلق بالإصابة بسرطان الثدي، سوف نحاول الإجابة عنها خلال السطور التالية.

هل سرطان الثدي يؤلم

يعتبر سرطان الثدي من أكثر أنواع السرطانات انتشارا بين بين السيدات، لذلك يطرح سؤال هل سرطان الثدي يؤلم؟ بإستمرار من قبلهن.

يعد سرطان الثدي في أغلب الحالات، هو تلك الكتلة الموجودة في الثدي، ولكنها في الأغلب لا تمثل ألم كبيرا.

ولكنه من المعروف عن سرطان الثدي، إمكانية تحسسه من قبل المصابة ذاتها، عن طريق لمس أو اكتشاف كتلة صلبة في الثدي.

وقد يكون سرطان الثدي مؤلم في بعض الأحيان، بحيث يتسبب لمس هذه الكتلة في الشعور ببعض الألم.

كيفية تشخيص سرطان الثدي

يمكن إستغراق عدة أيام، للوقوف على التشخيص السليم لسرطان الثدي.

بحيث أن عملية الشفاء والعلاج، مبنية بشكل أساسي على التشخيص السليم.

بحيث يعمل التشخيص على اكتشاف أعراض الإصابة، عن طريق إجراء عدد من الفحوصات والاختبارات لبيان ذلك.

أنواع العلاج لسرطان الثدي

هناك عدة أنواع لعلاج سرطان الثدي، وهي العلاج الكيميائي، والعلاج الهرموني، والعلاج البيولوجية والعلاج الإشعاعي، وكذلك العلاج الجراحي.

العلاج الكيميائي

ويكون العلاج الكيميائي عن طريق استعمال الأدوية، وتتمثل أعراضه الجانبية في القيء، والشعور بالغثيان والتعب والإرهاق بإستمرار، والإسهال، وفقر الدم، وتساقط الشعر.

العلاج الهرموني

ويكون كذلك عن طريق استخدام بعض الأدوية، ويترك بعض الآثار الجانبية على المصاب، منها عدم انتظام الحيض، الإفرازات المهبلية المتزايدة، إحتمال الإصابة بسرطان الرحم.

العلاج البيولوجي

ويكون اللجوء للعلاج البيولوجي، في حالات بعينها دون غيرها.

العلاج الإشعاعي

ويتم استعمال العلاج الإشعاعي، لقتل الخلايا السرطانية، وهناك بعض الآثار الجانبية التي تترتب عليه، وهي التهابات في الرئة أو في موضع الإصابة أو الجلد، التأثير على حركة اليدين.

العلاج الجراحي

ويكون العلاج الجراحي عن طريق الإستئصال للورم، وهناك عدة أنواع له.

1- الإستئصال التام للثدي
2- الإستئصال الجذري المعدل
3- إستئصال الكتلة السرطانية

هل سرطان الثدي يؤلم
هل سرطان الثدي يؤلم

أعراض سرطان الثدي

1- التغير الواضح في حجم وشكل الثدي
2- الشعور بثقل في منطقة الثدي
3- تغير في لون الثدي نفسه
4- تلمس خشونة في الثدي
5- تحسس وجود كتلة غريبة في منطقة الثدي
6- إفرازات غير معتادة للثدي عن طريق الحلمة
7- انتفاخ في الثدي

أنواع سرطان الثدي

يقسم سرطان الثدي إلى نوعين

1- سرطان الفصوص
2- سرطان الأقنية

أسباب الإصابة بسرطان الثدي

1- العامل الوراثي يؤثر كثيرا على إحتمالية الإصابة بسرطان الثدي

2- التدخين بحيث يزيد من حالات الإصابة بشكل كبير

3- السمنة عادة ما تكون سببا في الإصابة بسرطان الثدي

4- المداومة على استعمال المشروبات الكحولية

5- لون البشرة قد يؤثر في الإصابة بسرطان الثدي، بحيث تكون السيدات أصحاب البشرة السمراء، أكثر خطرا ممن غيرهم

6- كذلك تعد الفتيات أصحاب عملية الحيض المبكر، أي فيما قبل سن 12 أكثر عرضه للإصابة بسرطان الثدي

7- السن بحيث يمكن الإصابة بسرطان الثدي في سن متقدم

8- استعمال حبوب ووسائل منع الحمل، قد تؤثر في الإصابة بسرطان الثدي

مراحل سرطان الثدي

1- مرحلة الصفر ” سرطان الأقنية”
2- المرحلة الأولى غير مؤثرة على الغدد الليمفاوية، بحيث يكون الورم فيها صغير جدا
3- المرحلة الثانية مرحلة انتقال الورم للعقد الليمفاوية
4- المرحلة الثالثة مرحلة تزايد حجم الورم
5- المرحلة الرابعة وتكون المرحلة الأخطر بحيث يبدأ الورم في الإنتشار للرئة أو الكبد أو الدماغ

كيفية الوقاية من الإصابة بسرطان الثدي

1- تناول وجبات غذائية صحية
2- ممارسة الرياضة
3- الرضاعة الطبيعية
4- الحفاظ على الوزن من السمنة
5- شرب المياة بكثرة

التعليقات

اترك تعليقاً