انجازات الشيخ محمد بن زايد المتعددة في دولة الامارات ، ومساهمته في الكثير من الأعمال الخيرية ، فهو بن صاحب السمو المغفور له الشيخ زايد بن سلطان الذي قام بتأسيس الكثير والكثير من الانجازات للإمارات ، فقد تم تخرج الشيخ محمد بن زايد من أكاديمية ساندهيرست الملكية سنة 1979 ميلادية ، فقد تم مشاركته في في مناصب كثيرة مختلفة في القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة .

انجازات الشيخ محمد بن زايد

قام الشيخ محمد بن زايد بإنجازات متعددة ، وأعمال كثيرة خيرية في الامارات وغيرها من الدول العربية ، وذلك غير إنجازات والده المغفور له الشيخ زايد وهو أول من كان رئيسا للإمارات .

انجازات الشيخ محمد بن زايد في التعليم

– من أهم إنجازات الشيخ محمد بن زايد ، إصراره على تطوير أنظومة التعليم في أبو ظبي ، والعمل على تقديم مستوى راقي ومتميز ، فقد قام بالمشاركة بإنطلاق العديد من المشاريع الإستراتيجية التعليمية بالتحالف مع المنشآت الأكاديمية التي أسست في أبو ظبي ، فقد نجح في تأسيس مراكز تعليمية فكرية مزدهرة عالمية ، في فترة توليه الرئاسة الخاصة للتعليم في ابو ظبي .

– قرر الشيخ محمد بن زايد إصدار منحة تشجيعية لتحفيز الطلاب في مايو عام 2011 م ، وسميت :

”  منحة الشيخ محمد بن زايد للتعليم العالي  ”  ،  لمساعدة وتمويل خريجي جامعة زايد ى،  لإكتساب درجتي الماجستير والدكتوراة .

– قام بإصدار قرار بإنشاء معهد للتعليم الفني و التكنولوجيا التطبيقية ، فتم عمل  عام 2007 م :

” معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني ” ، لتحفيز و دعم الإبتكار والمواهب والمهارات بمختلف التخصصات .

– القيام بإنشاء العديد من المدارس في الدولة ، حيث قام قائلا :  ”  التعليم أولا  ”   للعمل على تنمية المجتمع والوطن كاملا .

– قام الشيخ بإصدار مبادرة لتحسين ودعم التعليم و التربية وترسيخ الأخلاقيات والأصول والمبادئ ، وسميت  مادة التربية الأخلاقية  ، التي كانت تحتوي على :

–  معرفة الحقوق الواجبة و أهم المسؤوليات

– الأخلاقيات ، وتحفيز ودعم التربية المدنية

–  التطوير الذاتي ( الشخصي ) و المجتمعي

– الثقافة العامة و التراث العريق

– قام الشيخ بإنشاء فروع جامعات عالمية في أبو ظبي ، ومنها جامعة السوربون  ، وجامعة نيويورك  وتم إفتتاحهم لتطوير التعليم التعليم الهادف و نضج الموارد البشرية .

الاطفال والتفوق الدراسي

الاطفال والتفوق الدراسي

إقرأ أيضا  

    الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان رائد العمل التطوعي بالامارات

انجازات الشيخ محمد بن زايد في القوات المسلحة 

– قام الشيخ محمد بن زايد بوضع خطط إستراتيجية متمكنة مباشرة وتدريب متميز ، لتعزيز القوات المسلحة الاماراتية وتطويرها بشكل كبير ، فأصبحت تأخد وضع رائدا بجذارة من بين المنشآت العسكرية الدولية ، وتحظى مركزا عالميا بفضل القيادة الماهرة والتوجيه السليم  .

– قام بالحفاظ على أمن الدولة الإماراتية  ، وأمانها في ربوع الوطن داخليا وخارجيا  ، نظرا لقراراته الحكيمة والتوجيهات السليمة المباشرة .

انجازات الشيخ محمد بن زايد للشباب 

– قد قام الشيخ بإصدار إنشاءات شعبية أطلق عليها  ( البيت متوحد  ) لصالح أبناء الوطن العريق ليكونوا  تحت مظلة سقف وريادة  واحدة متميزة ، وهو من أهم المجالس الشعبية المهمة الوطنية ، للعمل على حل مشاكلهم الإجتماعية ، و قضاياهم الوطنية ، و المساعدة في المعيشة للفئات المحدودة ، و العمل على توطيد أفضل العلاقات بينهم .

– من الجهة الإقليمية و  التطويرية  للمنشآت قام الشيخ محمد بن زايد ، بعمل مساكن للشباب ولعامة الشعب ، و إنشاء طرق جديدة ، وإنشاء المستشفيات العامة و المراكز الصحية الكاملة الأدوات والتخصصات  .

– العمل على إنجاز  أفضل المبادرات لتنفيذ أحلام الشباب ، و مصالح الوطن كاملا بوضع خطط مسبقة ، محكمة للإستجابة لمطالب الشعب والمواطن ، فقد أطلق عليه ( أسد الدولة  )  .

– فالشيخ يعمل على تحقيق آمال الشباب والمواطنين ، والحث على التكاتف كأيدي واحدة  وتعزيز مبادئ الإنتماء للدولة والوطن العريق ، وتوطيد العلاقة بين الشعب و قيادات الدولة الرشيدة ، بشكل متلاحم بالحب و التواضع  والرحمة .

– قام الشيخ محمد بن زايد بالعمل على تشجيع و تحفيز الشباب ، و المواطنين على النجاح في جميع المجالات والتخصصات العملية وخدمة الوطن  ، و الوصول لأفضل المستويات في الحياة المهنية ، والشخصية والحضارية الدولية .

– من مبادرات الشيخ محمد بن زايد هو عدم إلزام الشباب بالتطوع ، فهو ليس قانون يجب إتباعه ولا الالتزام به في دولة الامارات ، بل يعود التطوع لرغبة المواطن وإختياره ، فقد نال التطوع في الامارات مرتبة الثقافة الوطنية .

التحفيز والدعم الايجابي

التحفيز والدعم الايجابي

إقرأ أيضا  

كيف احسب سعر الذهب في الامارات

أفضل الإنجازات الدولية للشيخ محمد بن زايد

– من أفضل و أهم الإنجازات للشيخ في العلاقات الخارجية  ، هو الزيارات الودية لدول المنطقة المحيطة ، و دول العالم ، للعمل على تحسين و توطيد  العلاقات بين دولة الإمارات وجميع الدول الأخرى ، مما جعل الامارات كبيرة في أعين الكل ولها أهمية كبرى بين الدول و أصبحت محط الأنظار ،  ليعود هذا لصالح المواطن الإماراتي ليتمكن من الذهاب لأي دولة في العالم بدون تقيد ومن غير تأشيرات سابقة  .

– يهتم الشيخ محمد بن زايد بمتابعة أحوال الوطن ، والشعب بإستمرار ، و الحرص على مشاهدة مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة ، و وسائل الإعلام .

– الإصرار على إنشاء المشاريع  والمكاسب الدولية ، و تنمية الحضارة بفضل الإنجازات العالمية الوطنية .
تلاقي رسمي للعلاقات

تلاقي رسمي للعلاقات

إقرأ أيضا  

 اشهر الاسواق الشعبية في دبي

الأعمال الخيرية للشيخ محمد بن زايد 

– قام الشيخ محمد بن زايد بالمساهمة للقمة  العالمية بشراء  : إيصال اللقاحات الحيوية المنقذة لحياة الأطفال  ، من مرض شلل الأطفال ، في جميع أنحاء العالم  وبالأخص دولتي : أفغانستان و باكستان ،  بمشاركته  الإستراتيجية العريقة سنة 2011 م ، لمؤسسة بيل ومليندا غايتس  ، و تقسيم التكلفة على الطرفين  ، حيث كانت التكلفة كاملة لإيصال اللقاحات بمبلغ قيمته (  100 مليون دولار أمريكي )  ، والعمل على الوصول لعالم خالي تماما من الأمراض ، وخاصة لحماية الأطفال لأنهم الثروة الحقيقية للوطن والعالم بأكمله ، والوقاية و التحصين من مرض شلل الأطفال .

من أقوال الشيخ محمد بن زايد المهمة 

– ”  إن دور المدرسة التربوي يتعاظم في هذه المرحلة أكثر من أية مرحلة سابقة ، ونحن واثقون بأن المعلمين والمعلمات على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقهم ، وهم على وعي كامل بالدور المحوري للتربية والتعليم في تعزيز النهضة التنموية الإماراتية الرائدة ”  .
جلسات ودية

جلسات ودية