صحة

الصداع بعد النوم اسبابه وكيفية علاجه

الصداع بعد النوم

الصداع بعد النوم من الأمور المزعجة جدا والتي تؤثر على النشاط اليومي للمصاب ، حيث أن النوم هو الوسيلة للراحة والإسترخاء ، و بالتالي عندما يستيقظ الشخص من النوم من المفترض أن يكون أكثر يقظة ، ونشاط ولكن عندما يستيقظ على صداع في الرأس حتى ولو كان خفيف ، فهذا الأمر مزعج بحق ، ولابد من معرفة السبب وراء هذا الأمرو أيضا طرق العلاج .

محتوي الموضوع

أسباب الصداع بعد النوم

يوجد العديد من الأسباب وراء الشعور بالصداع بعد النوم ، أو بعد الإستيقاظ في الصباح منها :

إلتهاب الجيوب الأنفية

إلتهاب الجيوب الأنفية من الأسباب التي تجعل البعض غير قادرين على النوم المنتظم ليلا ، فيشعر المريض بالتعب أثناء النوم ويستيقظ ، وبالتالي فالنوم المتقطع يتسبب في شعوره بالصداع عند الإستيقاظ من النوم .

الأرق

الأرق وعدم الحصول على قسط كافي من النوم من أكثر الأسباب شيوعا وراء ظاهرة الصداع الصباحي ، حيث أن النوم المنتظم ضروري لصحة الجسم عموما ، وعندما لا ينام شخص بالقدر الكافي فهذا الأمر يؤثر على ضغط الدم وعلى الهرمونات ، ويتسبب في الشعور بالقلق والتوتر ، وأيضا الإحساس بصداع شديد .

حساسية الأنف

إذا كنت تعاني من الحساسية وقد تعرضت لسبب ما للغبار قبل النوم فسوف تستيقظ على صداع مزعج ، ولهذا يجب تجنب التعرض لأي مثيرات للحساسية لتجنب الشعور بالصداع .

أسباب الصداع بعد النوم
أسباب الصداع بعد النوم

إقرأ أيضا    

  الصداع التوتري وكل ما تريد معرفته عن علاج الصداع التوتري

صداع الإجهاد

وهذا النوع من الصداع في الغالب يصيب الرجال ، عندما ينام شحص ما بعد بذل مجهود عضلي ، ونفسي كبير فسوف يستيقظ على صداع مزعج حقا ، وهذا الصداع يؤثر على الجزء الأسفل من الدماغ ، كما يؤثر في العينين .

أدوية الإكتئاب

هناك بعض الأشخاص ممن يعانون من الصداع بعد النوم بسبب تناولهم لأدوية الإكتئاب ، ولهذا إذا كان من يشعر بالصداع بعد الإستيقاظ يتناول أدوية للإكتئاب ، فيجب عليه العودة للطبيب المعالج لتغيير هذه الأدوية إن أمكن .

مرضى ضغط الدم المرتفع

في بعض الحالات يكون السبب في الشعور بالصداع هو أن يكون الشخص مريض بضغط الدم المرتفع ،  ففي هذه الحالة يرتفع ضغطه أثناء النوم مما يتسبب في شعوره بصداع حاد ،  ويتسبب هذا الصداع في إيقاظه من النوم .

إنقطاع التنفس أثناء النوم

ظاهرة إنقطاع التنفس أثناء النوم ، أو الشخير الذي يعاني منه الكثيرون ،  من الأسباب الشائعة للصداع بعد الإستيقاظ من النوم ، حيث يحدث إنسداد في مجرى التنفس العلوي أثناء النوم مما يتسبب في إنقطاع التنفس ، فيمكن تمييز إذا كان السبب في الصداع الشخير ، أو لا إذا كان الصداع مصحوب بشهقة أثناء الإستيقاظ أو أثناء النوم ، فإذا كان مصحوب بشهقة فالسبب وراء الصداع الشخير أثناء النوم والتوقف عن التنفس .

زيادة عدد ساعات النوم أكثر من المعتاد

قد يجد البعض هذا السبب غريبا، فكيف يتسبب النوم في الصداع ، والسبب بسيط وهو أن الدماغ عندما يعتاد على النوم لعدد ساعات معين ، وتأتي أنت وتفرط في النوم فجأة فلن يكون الدماغ قادر على التكيف مع المتغيرات مما يتسبب في الشعور بصداع ، ولكنه مؤقت ويزول مع الوقت ، ومع العودة لساعات النوم المنتظمة المعتادة .

نصائح لعلاج الصداع بعد النوم

تدليك الرأس

هذا الحل الأسهل والأسرع للتخلص من الشعور بالصداع ، فإذا شعرت بالصداع بعد الإستيقاظ يمكنك أن تقوم بعمل تدليك لجبهة الرأس للتخلص من الصداع ، كما يمكنك أن تقوم بعمل حركات دائرية في منطقة بين الحاجبين ،  وسوف تجد بأن الصداع يخف بالتدريج .

شرب الماء بكميات كافية

قلة شرب الماء والإصابة بالجفاف من أسباب الشعور بالصداع ، حيث أن قلة شرب الماء تتسبب في تراكم السموم داخل الجسم ، مما يتسبب في الإحساس بصداع ، ولكن شرب كميات كافية من الماء على مدار اليوم تجنبك الشعور بالصداع الصباحي ، كما تساعد في تخليص الجسم من السموم .

نصائح لعلاج الصداع بعد النوم
نصائح لعلاج الصداع بعد النوم

إقرأ أيضا      

 علاج الصداع العنقودي وكيفية الوقاية منه

النعناع

هناك طريقتين لإستخدام النعناع للتخلص من الصداع الصباحي ، الطريقة الأولى عمل كوب من النعناع الساخن ، عن طريق غلي الماء ثم صبها في كوب فيه كمية مناسبة من أوراق النعناع ، وتركه لمدة 10 دقائق ، ثم تناوله ، أو عن طريق إستخدام زيت النعناع في تدليك مكان الصداع ، فهو يساعد في الإسترخاء والتقليل من التوتر .

الكمادات الباردة

إذا كان السبب وراء الصداع الإجهاد الزائد فيمكن اللجوء لعمل كمادات من الماء البارد ، أو إستخدام أكياس من الثلج ووضعها في مكان الصداع ،  فتساعد في تقليص الأوعية الدموية ، وتحسين الدورة الدموية  فيقل الشعور بالصداع تدريجيا .

ممارسة الرياضة

ممارسة التمارين الرياضية تساعد في تحسين الحالة العامة للجسم ، كما تساعد في الحصول على نوم هادئ دون توتر ، وبالتالي تقلل من فرص الإصابة بالصداع .

زيت الكافور

لزيت الكافور خصائص مضادة للإلتهاب ومسكنة أيضا ، ولهذا من الممكن إستخدام زيت الكافور لتدليك جبهة الرأس للتخفيف من الصداع ، فتساعد في تسكين الألم بالتدريج .

الزنجبيل

من الممكن تناول شاي الزنجبيل لعلاج الصداع الصباحي ، فللزنجبيل خصائص مضادة للإلتهاب كما أنه يساعد في إسترخاء الأوعية الدموية مما يساعد في تنشيط الدورة الدموية وبالتالي يقل الشعور بالصداع تدريجيا .

إقرأ أيضا    

 ريلاكسون RELAXON مسكن لالام الصداع والاسنان وباسط للعضلات

طرق العلاج التقليدي للصداع

– تناول كوب شاي بالليمون فالليمون يحتوي على مواد مضادة للأكسدة تساعد على تخفيف الآلام .

– نقوم بفرك منطقة الجبين بقشر الليمون الطازج .

– وضع ورق البنجر الطازج على مكان الألم مدة نصف ساعة .

– تناول كوب من عصير المشمش الفريش .

– من الممكن لف وشاح الرأس حول منطقة الجبهة ، و ربطه بإحكام جيدا لمدة نصف ساعة .

– القيام بتوطية الرأس إلى المستوى الأدنى لمدة 30 ثانية ، ليتم تدفق الدم إلى الدماغ ، ثم قم برفع الرأس لأعلى درجة لمدة 30 ثانية أخرى ليستنزف الدم من الدماغ والمخ ، ويتم تنشيط الأوعية الدموية والشرايين  .

– وضع كمادات باردة على مكان الصداع بالرأس لمدة نصف ساعة .

السابق
تجربتي مع حبوب الجنكة
التالي
حليب المراعي للرضع وما هي اضراره وهل يسمن الطفل ؟